موقع الجميزة
إلقاء نظرة جديدة على أقسام موقع الجميزه .

التجارة الالكترونية

0 9

التجارة الالكترونية

كسبت التجارة الالكترونية قوة ودعم كبيرين خلال السنوات الأخيرة الماضية؛ حيث ساهمت المواقع الإلكترونيّة المبوّبة مثل موقع السوق المفتوح في انتشار هذا النوع من التجارة وإقبال أصحاب العمل والشركات عليها بشكل كبير. يمكن تعريف التجارة الالكترونية على أنها متجر أونلاين عندما يقوم المتجر ببيع منتجات تعود إلى ذات الشركة ولكن لا يمكن اعتبار كل متجر أونلاين على أنه تجارة إلكترونية.

أنواع التجارة الإلكترونية

يوجد العديد من نماذج الأعمال للأشخاص الراغبين في البيع أونلاين وهي:

  • B2B أي Business to Business: ينطبق هذا النوع على الشركات التي تقوم بإعداد الأنشطة الخاصة بالتجارة الإلكترونية من أجل بيع المنتجات للشركات الأخرى، يُستخدم هذا النوع عادةً في بيع المواد الأولية كمحل بيع قطع سيارات أو إلكترونيات.
  • B2C أي Business to Customer: تتبع هذا النوع الشركات التي تقوم بالبيع للمستهلك النهائي، يمثّل هذا النوع أغلبية أنماط التجارة الالكترونية.
  • C2B أي Customer to Business: يُعتبر هذا النوع انعكاساَ لنموذج الأعمال التقليدي، حيث يقوم المستهلك بوضع خدماته تحت تصرّف الشركات.
  • C2C أي Customer to Customer: يتناول هذا النموذج العلاقات القائمة بين المستهلكين وهو الأمر المنتشر في منتديات الحوار.

مزايا امتلاك تجارة إلكترونية

يتمتّع عالم التجارة الالكترونية بالعديد من المزايا؛ من أبرزها:

  • المرونة في الوقت: تمثّل التجارة الالكترونية التوازن الأمثل في أن يكون لدى الشخص عمل خاص به وأن يتوفر لديه مقدار أكبر من الوقت المتاح، إذ يمكنه إعداد متجره الافتراضي من المنزل وتجنّب الازدحام أثناء الذهاب إلى العمل وتجنّب كافة العوائق التي تُعتبر شائعة لمن لديه أعمال ماديّة.
  • السلطة: يكون لدى صاحب التجارة الحرية في تقرير المخطط العام الأكثر ملائمة للمنتج واهتمامات الجمهور علاوةً على عدم الحاجة إلى دفع عمولات للآخرين.
  • التكاليف الاستثمارية المنخفضة: من خلال التجارة الالكترونية لا يحتاج صاحب العمل إلى القلق بشأن تكاليف الكهرباء واستئجار عقارات سواء كانت محلات تجارية أو شركات بالإضافة إلى رواتب العمّال.
  • المبيعات القابلة للنمو: من أجل تنفيذ عملية البيع في محل مادّي يحتاج الشخص إلى مدّة زمنية من أجل الوصول إلى الشخص المطلوب ومتابعته بينما يقوم المشتري بتقييم المنتجات بالإضافة إلى عرض المزايا ثم الدفع، أما في المتجر الإلكتروني تعتبر عملية الشراء أكثر ديناميكية ويمكنه تحقيق العديد من المبيعات من نفس الإعلان. أما في حالة المنتجات الماديّة كلما أراد الشخص تحقيق مبيعات أكثر كلما احتاج إلى استثمارات أكبر إلا أن المتاجرة من خلال المنتجات الرقمية فإن المنتج يولّد عائداً ويكون متاحاً للدخول والاستخدام.

مساوئ امتلاك تجارة إلكترونية

كغيرها من الأعمال التجارية إن التجارة الالكترونية تواجه بعض المساوئ الخاصة بها وخاصةً في المنتجات الماديّة لذلك من المهم أن يقوم صاحب المنتج بوزن كافة الأمور من أجل التأكد من أن المحاسن تستحق عناء الاستثمار. كما يواجه الأشخاص في هذا النوع من التجارة منافسة عالية من قبل الآخرين حيث إن هناك آلاف الأشخاص الذين تكوّنت لديهم نفس الفكرة، يمكن تخطّي هذه المنافسة والنجاح بها من خلال تقديم منتجات أفضل ومميزة أكثر.